صحة عالمي عناوين متفرقات

إذا كنت تحب الوحدة فتلك سمات العباقرة

إذا كنت تحب الوحدة فتلك سمات العباقرة

بقلم وئام بلخيرية

نشرت مجلة « ريدرز دايجست » الأمريكية تقريرا حول بحث جديد حول العلاقة بين حب العزلة ومعدل الذكاء كشف أن الأشخاص الذين لديهم القدرة على التأقلم مع حياة الوحدة يملكون درجات عالية من الذكاء.

إذا كنت تفضل غالبًا قضاء أمسياتك في المنزل، فمن المحتمل أن تكون علامة على أنك شخص انطوائي. ولكن الميل إلى العزلة لا يبين نوع شخصيتك فحسب، بل قد يكشف الكثير عن درجة ذكائك أيضًا. فوفقًا لدراسة جديدة أجراها باحثون في كلية سنغافورة للإدارة وكلية لندن للاقتصاد، فإن قضاء الوقت برفقة الأصدقاء يجعل الناس يشعرون بالسعادة عموما، لكن الأشخاص الأذكياء يميلون إلى تفضيل الوقت الذي يقضونه بمفردهم.

وللوصول إلى هذه النتائج، أجرى فريق من علماء النفس دراستين باستخدام بيانات من بحث وطني واسع النطاق شمل أكثر من 15000 شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و28 عامًا. وقد نظرت الدراسة الأولى في العلاقة بين المعدلات التي تحصل عليها الأشخاص في اختبار الذكاء، والكثافة السكانية في المنطقة التي يعيشون فيها، ودرجة رضاهم عن حياتهم. بينما قامت الدراسة الثانية بمقارنة معدل ذكاء الأشخاص بدرجة رضاهم عن حياتهم وبعدد المرات التي يلتقون فيها مع الأصدقاء.

إجمالا، فقد ذكر المشاركون الذين يعيشون في مناطق قليلة الكثافة السكانية بأنهم يشعرون بالسعادة. ولكن الأشخاص الأذكياء منهم أفادوا بأنهم أقل ارتياحًا من غيرهم. وكشفت النتائج أن معظم الناس كانوا أكثر سعادة كلما زادت علاقاتهم الاجتماعية. ولكن من جهة أخرى، فقد ذكر الأشخاص الأذكياء بأنه كلما زاد الوقت الذي يقضونه مع الأصدقاء كلما شعروا بعدم الرضا عن حياتهم.

بينما يبدو أن هذين الاستنتاجين يتناقضان مع بعضهما البعض، يعتقد علماء النفس أنه يمكن تفسيرهم من خلال « نظرية السافانا للسعادة ». وإليك ملخصها: عندما كان أجدادنا يعيشون من خلال الصيد وقطف الثمار، كان قضاء الوقت مع الأصدقاء أمرا ضروريًا للبقاء؛ وكنتيجة لذلك، يشعر معظمنا بعدم الارتياح عندما يكون وحيدا. ولكن الأشخاص الأذكياء يملكون قدرة على التأقلم والتكيف مع الظروف الغير مألوفة، مثل حياة الوحدة أو حتى العيش في مجتمعات يسودها الاكتظاظ.

LEAVE A RESPONSE

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *


x

مقالات ذات صلة

كيف لا تكره جانفي: نصائح لتستمتع بهذا الشهر الغير محبوب
كيف لا تكره جانفي: نصائح لتستمتع بهذا الشهر الغير محبوب بقلم وئام بلخيرية نشر موقع "سيكولوجي توداي" تقريرا تضمن عدة نصائح للتأقلم مع شهر ج...
تعرف على 11 من العلاجات الطبيعية لتساقط الشعر تستحق أن تجربها
تعرف على 11 من العلاجات الطبيعية لتساقط الشعر تستحق أن تجربها بقلم وئام بلخيرية نشر موقع "ريدرز دايجست" الأمريكي تقريرا اقترح فيه 11 مكونا...
مايكروسوفت تقول وداعا لويندوز 7 ولملايين الحواسيب الشخصية التي لا تزال تعمل به
مايكروسوفت تقول وداعا لويندوز 7 ولملايين الحواسيب الشخصية التي لا تزال تعمل به بقلم وئام بلخيرية نشر موقع "ذا فيرج" الأمريكي تقريرا كشف في...
powered by RelatedPosts