. أخبار أخبار عالمية تاريخي عالمي عناوين متفرقات مجتمع

قصة شعب الروهينغا المضطهد في بورما

بقلم سيدة جعفر 

نشرت مجلة “سا مانتيراس” الفرنسية تقريرا تحدثت فيه عما يعانيه شعب الروهينغا المسلم من أنواع الاضطهاد.

اضطر شعب الروهينغا، وهم مسلمون من بورما، الدولة ذات أغلبية بوذية، إلى أن الفرار من فرط العنف والاضطهاد. ففي 27 من شهر سبتمبر 2017، قدرت الأمم المتحدة أن ما يقارب 501800 من المنفيين قد عبروا بالفعل الحدود منذ 25 أوت، وذلك للوصول إلى جنوب بنغلاديش. تعد هذه بلا أدنى شك أزمة إنسانية، استمرت لعقود من الزمن، ولعل ذلك يعود إلى كون الأقلية المسلمة قد واصلت التنقل بين الحدود حسب درجة القمع. 

يعود تاريخ هذه الأزمة إلى أوائل القرن 19، حين ضمت الإمبراطورية الهندية البريطانية أراضي شمال بورما،  وهو ما شجع العمال المسلمين على الانتقال إلى هناك للعمل في الحقول. بعد مرور قرن من الزمن، اندلعت الحرب العالمية الثانية، حيث اصطف المسلمون إلى جانب الإنجليز. جاء ذلك في الوقت الذي تحالف فيه البوذيون مع اليابانيين. 

عام 1948، أعلنت بورما استقلالها، ما خلق بدوره توترات، لعل أبرزها أن المسلمين المنتسبين للمستعمرين البريطانيين سوف يصبحون مواطنين من الدرجة الثانية، إلى جانب تردي ظروفهم المعيشية بسبب الضرائب التعسفية، عمليات الإخلاء، والمصادرة وغيرها.

في عام 1978، فر حوالي 200 ألف من الروهينغا لاجئين إلى بنغلاديش. وفي عام 1992، زادت أعدادهم لتصل إلى حوالي 230 ألف أو أكثر، و140 ألف في عام 2012.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


x

مقالات ذات صلة

التنمية البشرية: بين بيع الوهم وجشع المدربين

بقلم سيدة جعفر  نشرت مجلة “سا مانتيراس” الفرنسية تقريرا تحدثت فيه عما يعانيه شعب الروهينغا المسلم من أنواع الاضطهاد. اضطر شعب الروهينغا، وهم مسلمون من بورما، الدولة ذات أغلبية بوذية، إلى أن الفرار من فرط العنف والاضطهاد. ففي 27 من…

هل على المسلمين عقد تحالف مع الناشطين في مجتمع الميم؟
بقلم  أحمد قسامة عقدة ندوة إسلامية في مدينة تكساس الأمريكية حول إمكانية عقد تحالف سياسي بين المجتمع الإسلامي في الغرب وبين الناشطين في ...
هل قوة الصلاة وحدها كفيلة للتصدي لوباء كفيروس كورونا؟ حتى النبي محمد فكّر بطريقة مغايرة
بقلم أحمد قسامة استشهد الكاتب الإيرلندي-الأمريكي كرايغ كونسيدين في مجلة نيوزويك الأمريكية بالتعاليم الصحية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم. ...
powered by RelatedPosts