. إقتصاد تكنولوجيا صحة عالمي عناوين متفرقات مجتمع

خبراء يحذرون: العمل في المكاتب له تأثيرات رهيبة على الجسم

بقلم تسنيم مباركي

نشرت صحيفة “ميترو” البريطانية تقريرا تحدثت فيه عن المشاكل الصحية الخطيرة التي تهدد الملايين من الموظفين. وأشارت الصحيفة أن الخبراء استعانوا بدمية كنموذج من أجل توضيح حجم هذا الخطر.

قام عدد من العلماء بتقديم دمية بحجم الإنسان، أطلقوا عليها اسم “إيما”، لمحاكاة المشاكل الصحية الناجمة عن أسلوب حياة عديد العاملين في المكاتب على مدار العشرين سنة القادمة. وأظهرت الإحصائيات أن حوالي تسعة من بين كل عشرة موظفين في بريطانيا يعانون من أمراض مزمنة بسبب ظروف عملهم. 

دعا خبير السلوكيات الذي ساعد في تطوير النموذج الجديد “ايما”، ويليام هيغام، أرباب العمل والموظفين كذلك إلى معالجة هذه المعضلة والعمل على توفير ظروف عمل ملائمة في المكاتب، مشيرا إلى أنه “قد يعاني الموظفون في المستقبل من مشاكل صحية على نفس القدر من الخطورة لتلك التي ظننا أننا تخطيناها منذ الثورة الصناعية”.

وفي هذا الشأن، كتب هيغام مؤخرا تقريراً بعنوان “زميل العمل في المستقبل”، قدم من خلاله توصيات مهمة على غرار تحسين وضعية الجلوس، وأخذ فترات استراحة منتظمة للمشي وإعادة ترتيب المكتب. وتجدر الإشارة إلى أنه تم تصميم نموذج “إيما” استنادًا إلى النتائج التي توصل إليها هيغام. 

تبين من خلال البحث أن الموظفين مهددون بجملة من المشاكل الصحية الناتجة عن ظروف العمل مثل تقوس الظهر، وظهور الدوالي بسبب ضعف تدفق الدم ، بالإضافة إلى بروز البطن، إلى جانب جفاف واحمرار العينين نتيجة الجلوس لساعات أمام شاشة الحاسوب، وشحوب البشرة بسبب الضوء الصناعي. عدا عن ذلك، ارتفاع خطر الإصابة بالأكزيما الناجمة عن الإجهاد، وظهور الشعر في الآذان والأنف نظرا لسوء التهوية.

  وتشير الإحصائيات إلى أن 50 بالمائة من الموظفين في المكاتب يشكون من إجهاد العينين، بينما يعاني 49 بالمائة من آلام الظهر، و48 بالمائة من الصداع نظرا لطبيعة عملهم.

عموما، يُرجع الأطباء ظهور الدوالي إلى الجلوس لفترات طويلة من الزمن، كما تسبب هذه الحالة آلاما شديدة للغاية وقد تؤدي إلى تضخم في الأوردة. لذلك، يستحسن المشي كل ساعة تقريبًا لتجنب الإصابة بهذا المرض، إلى جانب الحرص على عدم وضع ساق على ساق عند الجلوس. 

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


x

مقالات ذات صلة

التنمية البشرية: بين بيع الوهم وجشع المدربين

بقلم تسنيم مباركي نشرت صحيفة “ميترو” البريطانية تقريرا تحدثت فيه عن المشاكل الصحية الخطيرة التي تهدد الملايين من الموظفين. وأشارت الصحيفة أن الخبراء استعانوا بدمية كنموذج من أجل توضيح حجم هذا الخطر. قام عدد من العلماء بتقديم دمية بحجم الإنسان،…

هل على المسلمين عقد تحالف مع الناشطين في مجتمع الميم؟
بقلم  أحمد قسامة عقدة ندوة إسلامية في مدينة تكساس الأمريكية حول إمكانية عقد تحالف سياسي بين المجتمع الإسلامي في الغرب وبين الناشطين في ...
هل قوة الصلاة وحدها كفيلة للتصدي لوباء كفيروس كورونا؟ حتى النبي محمد فكّر بطريقة مغايرة
بقلم أحمد قسامة استشهد الكاتب الإيرلندي-الأمريكي كرايغ كونسيدين في مجلة نيوزويك الأمريكية بالتعاليم الصحية للنبي محمد صلى الله عليه وسلم. ...
powered by RelatedPosts