أخبار اخبار وطنية

بسبب قيس السعيد .. قناة الحوار التونسي تخسر مليون مشترك

بقلم حمزة المثلوثي

عقب الإعلان عن المترشحين المتأهلين للدور الثاني للانتخابات الرئاسية لسنة 2019، شنت قناة الحوار التونسي حملة من الانتقادات للمرشح المستقل قيس السعيد. وتأتي هذه الانتقادات على خلفية مزاعم بانتماء الأستاذ المساعد في القانون الدستوري لحزب التحرير، فضلا عن عدم امتلاكه خبرة سياسية وعلاقات دولية تخوله تقلد منصب هام واستراتيجي مثل رئاسة الجمهورية.

احتجاجا على هذه الانتقادات من مقدمي برامج قناة الحوار التونسي وعدم رضاهم عنها، قام نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بتنظيم حملات لمقاطعة القناة وفسخ الإشتراكات بالمنافذ الإعلامية للقناة وصفحاتها وحساباتها الرسمية على مواقع مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب.

نتيجة لذلك، انخفض عدد المشتركين في قناة الحوار التونسي على صفحاتها الرسمية على موقع فيسبوك بأكثر من مليون مشترك خلال أقل من 24 ساعة. وأدت حملة المقاطعة التي يديرها نشطاء مساندون لقيس سعيد إلى انخفاض عدد المشتركين في صفحة القناة من 5.9 مليون إلى أقل من 4.9 مليون، مسجلا إلغاء اشتراك مئات المستخدمين في الدقيقة الواحدة.

تعليق واحد

  1. Hi! This is my 1st comment here so I just wanted to
    give a quick shout out and say I truly enjoy reading through your articles.
    Can you suggest any other blogs/websites/forums that deal with the same topics?

    Thanks a ton!

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *